-

فن

تاريخ النشر - 08-03-2023 09:28 AM     عدد المشاهدات 161    | عدد التعليقات 0

جنون الإيجارات يدفع فناناً للعيش بصندوق قمامة

الهاشمية نيوز - قرَّر فنان بريطاني العيش في صندوق قمامة احتجاجاً على ارتفاع الإيجارات الجنوني في لندن.

واتخذ هاريسون مارشال من صندوق قمامة في لندن منزلاً، مبدياً استعداده السكن فيه لمدة عام.

وأقدم البالغ من العمر 28 عاماً على تلك الخطوة الغريبة، محاولاً لفت الانتباه إلى ارتفاع سعر استئجار غرفة في العاصمة البريطانية في خضم أزمة تكاليف المعيشة.

وأعدَّ مسكنه الجديد من صندوق قائم على رقعة من العشب في بيرموندسي جنوبي لندن لينتقل إلى العيش فيه قبل شهر للعيش.

وأوضح أنها الطريقة الوحيدة التي يمكنه عن طريقها تدبير تكلفة العيش في المنطقة المركزية بالقرب من مكان عمله.

وعقب عودته إلى المدينة بعد قضاء فترة في الخارج، قال إنه واجه صعوبة كبيرة في العثور على مكان يعيش فيه بسبب أزمة السكن.

وقال: «كما هو الحال بالنسبة إلى آلاف الأشخاص في المدينة وفي جميع أنحاء البلاد، الأسعار جنونية، ارتفاع الإيجارات جنوني».

وأضاف: «حتى إذا عثرت على مكان في حدود استطاعتي، سيكون هناك 100 شخص آخر أو نحو هذا العدد يبحثون عن تلك الغرفة».

ووجد مارشال حلاً إبداعياً للمشكلة، وهو إنفاق أربعة آلاف جنيه إسترليني (4800 دولار) لبناء سقف من الخشب وتثبيته على الصندوق، وكان لديه في الداخل مساحة لإقامة مطبخ صغير ووضع سرير.

وقال: «الصندوق أتاح لي فرصة لبناء منزلي الصغير الخاص بي».

وأعارته جمعية خيرية في مجال الفن الأرض، ولديه ممر في حديقة يقوده إلى سلَّم للمدخل ومرحاض متنقل في زاوية الموقع.

غير أنه يستحم في العمل، الذي يبعد مسافة عشر دقائق بالدراجة، أو في صالة رياضية، ويمكنه الحصول على المياه من خرطوم لدى الجيران.

وأضاف: «كل الجيران مذهلون، في الحقيقة»، مؤكداً أن «الجميع داعمون للغاية، ولدي جيران يأتون إليّ، ويُحضرون وجبات منزلية».

وارتفع مؤشر تضخم أسعار المستهلكين في بريطانيا 11.1 في المئة في أكتوبر، ليسجل أعلى مستوياته في 41 عاماً ولا يزال في خانة العشرات، ما أدى إلى تفاقم أزمة تكلفة المعيشة، إذ إن الأجور لا تواكب فواتير الطعام والمنزل المرتفعة






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :