-

كتابنا

تاريخ النشر - 20-04-2022 10:00 AM     عدد المشاهدات 101    | عدد التعليقات 0

الخير بوجهك سيدنا

الهاشمية -

فيصل تايه

قرت أعينكم يا أهل الأردن على سلامة قائد مسيرتنا ، والحمد لله على السلامة مولاي المعظم " نورت اهلك وبيتك " فهذا اليوم المبارك من ايام الشهر الفضيل يوم بهجة وسرور ، نحمد الله فيه حمدا كثيرا مباركاً على ما تفضل به علينا من فضله بتفضله سبحانه وتعالى على ملكنا بالصحة والعافية ، وبهذه البشرى الطيبة بأن منّ على جلالته بالشفاء ، وعودته مساء اليوم مشافاً معافاً .

ان مظاهر الفرح في نفوس ابناء الشعب الواحد المحب لجلالته هذا اليوم ، من مدنه الى قراه الى بواديه ومخيماته تعكس حب الاردنيين العميق وارتباطهم الوثيق بجلالته ، فالبشرى بعودة جلالته الميمونة الى أرض الوطن لا تقدر بثمن ، كيف لا وهي التي ارضت نفوسنا وأراحت صدورنا بالاطمئنان على صحة حبيبنا -اعزه الله وادامه- واسبغ عليه رداء الصحة والعافية ومتعنا بعمرة وقيادته وفكره النير .

بشرى قدوم "سيدنا" زادتنا سرورا على سرور واغتباطا على فرح ، فهذه الفرحة ليست إلا رسالة وفاء وولاء تجاه قائد يعدّ مثالا للعطاء والتضحية لخدمة الاردن وأمنه واستقراره وتعزيز مكانته في كافة المحافل .

أن عودة جلالة "سيدنا" إلى وطنه وشعبه هي عودة الوطن إلى الوطن ، فجلالته هو الوطن وصمام الأمان وربان سفينة الاردن التي استطاع قيادتها بكل حنكة واقتدار بالرغم من تلاطم الأمواج وتصاعد حدة التوترات في محيطنا الإقليمي .

نعم .. مرة أخرى ، نهنئ أنفسنا وشعبنا الاردني بعودة جلالته ونسأل الله ان يديم على جلالته موفور الصحة والعافية ، وأن يكتب لجلالته في "القادمات" الخير والتوفيق والسداد ويحفظه بحفظه ، وان يحفظ الله الاردن وشعبه وكل من على هذه الأرض الطيبة ، أرض الحشد والرباط من كل مكروه ، ويديم علينا جميعاً الأمن والاستقرار ، والله ولي التوفيق .. مع تحياتي






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :