-

فن

تاريخ النشر - 10-03-2023 09:27 AM     عدد المشاهدات 135    | عدد التعليقات 0

للمرة الأولى .. سجادة الأوسكار هذا العام لن تكون حمراء

الهاشمية نيوز - للمرة الأولى منذ انطلاق حفل توزيع جوائز الأوسكار عام 1961، سيتغير لون السجادة الحمراء التي سيعبرها النجوم والمشاهير ليل الأحد المقبل. فما هي الأسباب وما هو اللون الجديد؟

يوم أمس، كانت الإطلالة الأولى لمقدم الحفل الـ95 للأوسكار 2023 جيمي كيميل، كاشفاً أمام وسائل الإعلام والمصورين، عن اللون البيج لسجادة شارع هوليوود بوليفارد.

لا للعنف والدماء

وللعام الـ21 على التوالي، سيقام الحفل على مسرح "دولبي" في هوليوود، وسيقدمه كيميل (55 عاماً) أيضاً، الذي كشف للإعلام أن المنظمين كان هدفهم توجيه رسالة سلام مناهضة للعنف، وتبتعد عن لون قد يذكر بالدماء، ارتأوا تغيير لون السجادة إلى البيج آملين أن يكون الحفل ممتعاً وخالياً من العنف.

وعزت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الخطوة إلى ما سبق وأقدم عليه النجم ويل سميث خلال حفل العام الماضي من لكمة عنيفة بوجه زميله الممثل الكوميدي روك، بعدما تهكم الأخير على زوجة سميث "جادا بينكيت"، التي كانت خلال الحفل حليقة الرأس، وقارنها بمظهر النجمة ديمي مور في فيلم "جي آي جاين" الحليق، بينما كانت جادا مريضة وتعاني من تساقط الشعر، ولم تضحك للنكتة، فاقترب زوجها من المسرح ولكم روك بقوة على وجهه، ثم عاد إلى موقعه صارخاً بأن زوجته ليست عرضة للسخرية.

ورغم أنّ ويل حصل يومها على جائزة أوسكار لأفضل ممثل عن دوره في فيلم "الملك ريتشارد"، إلا أنه تعرّض لانتقادات عنيفة من قبل الجهات المنظمة للحفل، حتى أن مصادر كثيرة تحدثت عن أنه كاد أن يخسر العديد من عقود الأعمال بسبب أسلوبه العنيف.

يُذكر أنه في العام 2018، أعلن منظمو حفل توزيع جوائز نقابة ممثلي الشاشة SAG Awards استبدال السجادة الحمراء بأخرى فضية، وذلك لمناسبة اليوبيل الفضي للحفل، واحتفالاً بعامه الـ25 الذي جرة في 27 يناير (كانون الثاني) منذ ذاك العام.

أصل السجادة الحمراء

تعتبر السجادة الحمراء البساط الرسمي الممتد لاستقبال الملوك والرؤساء، وتطور استخدامها حتى أصبحت اللون الرسمي للسجاد الذي يوضع في القاعات الكبرى التي يتم بها تكريم الفائزين في المؤتمرات وفي المناسبات الرسمية، وتطور استخدامها أكثر حتى أصبحت الراعي الرسمي لاستقبال الفنانين في المهرجانات السينمائية العالمية.

وذكر الموقع أن البابليين هم أول من استخدموا البساط الأحمر، فقد كان يوضع لاستقبال قادة الحرب والشخصيات العسكرية المهمة، وسر اختيارهم للون الأحمر كان بسبب التكلفة العالية لصناعة النسيج حتى يصل للون الأحمر، حيث يدخل في مكوناته العديد من المواد باهظة الثمن لتثبيت اللون، عكس الألوان الأخرى.



ويعود أيضاَ سر اختيار البابليون للسجاد الأحمر، إلى ما له من فخامة وجمال وجاذبية، تدل على تميزه وأهميته حتى إنه قام الأثرياء باستخدامه في قصورهم للدلالة على مدى الثراء، وهو ما جعل السجاد ذو اللون الأحمر مرتبط بالثراء، وتوارث الأجيال تلك الفكرة حتى عصرنا الحالي.






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :