-

رياضة

تاريخ النشر - 28-09-2023 10:07 AM     عدد المشاهدات 77    | عدد التعليقات 0

ميلان يعيد إطلاق إجراءات بناء ملعبه الخاص

الهاشمية نيوز - أضفى نادي ميلان الذي يتقاسم ملعب سان سيرو الأسطوري مع جاره إنتر، طابعاً رسمياً على مناقشاته الأربعاء، مع بلدية سان دوناتو ميلانيزي، في ضواحي العاصمة اللومباردية، حيال إمكانية بناء ملعبه الجديد.

وأوضح ميلان في بيان: "اتخذ النادي (الأربعاء) الخطوة الرسمية الأولى، بهدف طلب محتمل للحصول على تصريح بناء، من خلال تقديم مشروع التطوير الحضري لمنطقة سان فرانسيسكو إلى مجلس بلدية سان دوناتو ميلانيزي".

وتقع سان دوناتو ميلانيزي جنوب شرق مدينة ميلانو، في الجهة المقابلة تمامًا وعلى بعد 15 كلم من سان سيرو.

وأضاف النادي اللومباردي أن "مشروع التنمية الحضرية هذا يشمل إنشاء مركز وصول واحد للقطارات والمترو والطرق السريعة ما يجعل من الممكن تجديد منطقة حضرية مهجورة".

ولم يحدد نادي ميلان موعدًا للانتقال المحتمل إلى ملعبه الجديد أو حتى موعدًا محتملًا لبدء الأشغال، لكنه حدد أن الملعب سيتسع لنحو 70 ألف متفرج، وأنه عهد إلى شركة الهندسة المعمارية الأميركية "مانيكا" بمهمة تصميم مخططات الملعب الذي سيكون "مبتكراً ومستداماً ومتعدد الوظائف".

وتعتبر "مانيكا" هي الشركة التي صممت بشكل خاص ملعب "أليجاينت ستاديوم" في لاس فيغاس، حيث يلعب فريق لاس فيغاس رايدرز لكرة القدم الأميركية، و"تشايس سنتر" في سان فرانسيسكو، ملعب فريق غولدن ستايت ووريرز المشارك في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، وحتى تجديد ملعب "كامب نو" الخاص بنادي برشلونة الإسباني لكرة القدم.

وكان فريقا ميلان وإنتر رغبا في البداية بناء ملعب جديد يتقاسمانه، وليس بعيدًا عن سان سيرو. لكن تم التخلي عن هذا المشروع المشترك، خاصة لأن لجنة التراث الثقافي التي لجأت إليها بلدية ميلانو، مالكة الملعب، أعلنت الشهر الماضي أنه "لا يمكن تدمير سان سيرو" بسبب "أهميته الثقافية".

ويعتبر ملعب سان سيرو، واسمه الرسمي جوسيبي مياتزا، عبارة عن كاتدرائية خرسانية تضم 80 ألف مقعد تم بناؤه في عام 1926، ولكنه لم يعد يلبي احتياجات الأندية على الرغم من تحديثه لمونديال 1990.

وفي عام 2026، سيستضيف سان سيرو حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في ميلانو-كورتينا دامبيتزو.






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :