-

كتابنا

تاريخ النشر - 24-11-2022 10:05 AM     عدد المشاهدات 157    | عدد التعليقات 0

مطبخ هندي

الهاشمية -
فارس الحباشنة

لي صديق اسمه «ابو حسن المصري» ، ويقيم في الاردن من ربع قرن، ويستثمر في القطاع السياحي، ويملك سلسة مطاعم هندية.

الطعام الهندي، نصحني طبيب في تناوله، ومن بعد نصيحة الطبيب تحولت لشبه مدمن على الاكل الهندي.

و اشتهي الاكل الهندي، لانه كما جاء في نصائح الاطباء صحي، ويتم طهيه دون زيوت مهدرجة، ويضاف اليه بهارات فلفل وزنجبيل وكاري وكركم طبيعي.

اول مرة اكلت طعاما هنديا في نيودلهي، وكنت في زيارة رسمية الى الهند.

اول تجربة بتناول الطعام الهندي كانت صعبة، والمذاق غريبا لحد ما، والمطعم الهندي يحتفل في البهارات والفلفل الطبيعي بانواعه.

و تاريخيا الطعام الهندي له جذور في المنطقة العربية، المطبخ الخليجي واليمني والعراقي «البصراوي « متأثر بالهندي.

و لذلك عوامل اقتصادية وتجارية وسياسية ايضا، وترتبط في فضاءات العالم القديم الجيوسياسية، وعندما كانت الهند مركز العالم، ومنارة الحضارة والعلم والتجارة.

وبعد عودتي من الهند، روجت للمطبخ الهندي، وفي لحظتها بحثت عن مطعم هندي في عمان، وعثرت على المطعم الهندي في جبل عمان.

و المطعم نسخة عن مطاعم الهند « الام « ، ومن جرب الاكل الهندي في بلاده الاصلية يجد الفرق واللذة، والاكل الهندي على اصوله، مقارنة بمطاعم اخرى تحمل لوجو واشارة هندية .

والاكل الهندي مضبوط في تقاليد واصول في برتوكول بالتقديم والاعداد والضيافة، وتناوله.

في عمان مطاعم هندية وصينية وايطالية.. وتاريخيا الهنود والصينيون اول من اكتشفوا النار، واول من اكتشفوا البهارات، واول من طهوا، ومطابخ العالم المعاصر اليوم تدين لهم بالكثير لما ارسوا و اسسوا من ارث عريق.

هذه السطور اعتراف واحتفال بالمطبخ الهندي، وانا شخصيا منحاز الى المطبخ الهندي والصيني والايطالي، ومع الفوارق الحضارية والجغرافية، والفوارق في قائمة «مينو» الطعام.

حضاريا، المطابخ قاربت بين الشعوب، واسهمت في دور حضاري في الوحدة والتآلف والانسجام الانساني.. ولربما ما فرقته السياسة والاقتصاد جمعه الطعام، فما بالكم لو كان لذيذا وطيبا وشهيا وصحيا ؟!

بالمناسبة الصديق «ابو حسن المصري «، مصري الجنسية، وخير من يمكن ان يتحدث عن السياحة والاستثمار في الاردن من تجربة تحدي ناجحة .. و»ابو حسن» مغموس في حب الاردن بوفاء وصدق.. ولربما ان « ابو حسن « عرف قبل ان يستثمر في البزنس والارقام كيف يكسب قلوب ومحبة الاردنيين.. واسس لاستثمار لم يعرف إجادته الا الصادقون والطيبون، وما اندرهم !




وسوم: #مطبخ#هندي


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :