-

المجتمع والناس

تاريخ النشر - 25-04-2021 10:00 AM     عدد المشاهدات 79    | عدد التعليقات 0

بلدية الطفيلة تباشر بتنفيذ حملة للنظافة وتأهيل وتعبيد طرق جديدة

الهاشمية - باشرت كوادر بلدية الطفيلة الكبرى بحملة واسعة لإزالة الأنقاض والنفايات المنتشرة على جوانب الطرق الداخلية والرئيسية، بغية الحد من انتشار البؤر البيئية ، والمساهمة في المحافظة على جمالية ونظافة مداخل الطفيلة وأكتاف الطرق.
كما باشرت كوادر البلدية بفتح عدد من الطرق الفرعية وفرشها بالمواد الأولية باستخدام آليات البلدية تمهيدا لتعبيدها بالخلطات الاسفلتية الساخنة إلى جانب صيانة وإعادة تأهيل طرق أخرى، لتسهيل حركة التنقل بين أحياء مدينة الطفيلة، ورفع سوية خدمات النظافة المقدمة للمواطنين في المناطق المشمولة بمشروعات الصيانة والتعبيد.
وبين رئيس لجنة بلدية الطفيلة الكبرى المتصرف حسن الشاويش ان هذه الحملة التي استخدمت فيها آليات ومعدات بلدية الطفيلة وورشها الميدانية، جاءت بغية الحد من انتشار الأنقاض وأكوام الأتربة والحجارة وبقايا ومخلفات الأبنية ومزارع الدواجن والمواشي المتراكمة على جوانب الطرق والتي يسببها عدد من المواطنين المخالفين بقيامهم بطرح النفايات ومخلفات الأبنية بشكل عشوائي على امتداد جوانب الطرق الرئيسية والفرعية إلى جانب الطريق الدائري وطريق المقبرة.
ودعا أصحاب القلابات الذين يقومون بإلقاء الأنقاض ومخلفات البناء على جوانب الطرق الرئيسة والفرعية، خارج ساعات الدوام الرسمي بوقف مثل هذه المخالفات التي تتسبب باتساع رقعة التلوث البيئي وزيادة الارباك المروري واعاقة حركة السير على عدة طرق، مؤكدا ان البلدية تسعى إلى الحد من هذه الظاهرة، وذلك من خلال مراقبة «القلابات» التي تفرغ حمولاتها بشكل مخالف وغير قانوني.
وبين الشاويش ان حل المشكلة لا يتم إلا بتكاتف الجهود من قبل جميع الأطراف، وبالتعاون مع المواطن الذي يقع على عاتقه التبليغ عن أي شخص يقوم بمخالفة الأنظمة، للحفاظ على جمال المدينة ونظافتها، مشيراً إلى أن البلدية بدأت بمراحل توسعة عدد من الطرق الفرعية وصيانة طرق أخرى فضلا عن البدء بفتح طرق جديدة داخل المناطق الإدارية التابعة للبلدية.






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :