-

كتابنا

تاريخ النشر - 07-02-2024 12:07 PM     عدد المشاهدات 104    | عدد التعليقات 0

في اليوبيل الفضي .. انجازات اقتصادية لافتة

الهاشمية نيوز - كتب المهندس موسى عوني الساكت
حققت المملكة إنجازات اقتصادية لافته في عهد جلالته بالرغم من الظروف الصعبة والتحديات المتتالية، خصوصا وأن تحسين معيشة المواطنين كانت على الدوام هاجس مهم ورئيس لجلالة الملك.
كما ان الصناعة الأردنية نمت في عهد جلالته وتطورت إلى أن أصبحت تُنافس عالمياً من حيث الجودة والكفاءة ومواكبة التطورات التقنية الحديثة، وصادراتها نمت خلال 25 عاما الماضية اكثر من ثمانية أضعاف!
ولأن الصادرات الوطنية هي مفتاح النمو الاقتصادي في ظل صغر حجم السوق المحلية، فان الدعم الملكي من خلال العديد من اتفاقيات التجارة الحرة مَكّن الصناعة ان تتبوأ مكانة رائدة على مستوى المنطقة، وشكلت قصة نجاح بحد ذاتها وباتت تُصدر لأكثر من 142 سوقا حول العالم.
كما ان اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الأمريكية والتي وقعت في 2001 بفضل وجهود جلالة الملك بعد اقل من ثلاثة أعوام من استلامه جلالته سلطاته الدستورية، نمت صادراتنا إلى اكبر سوق في العالم من 200 مليون دولار الى اكثر من 1.8 مليار دولار!
ومن ابرز الإنجازات التي تحققت خلال ال25 عام كان التوجه نحو الاقتصاد الرقمي ودعم ريادة الأعمال، وإنشاء المجلس الاستشاري الاقتصادي، والانضمام إلى منظمة التجارة العالمية وإقامة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، وإنشاء مراكز تكنولوجيا المعلومات، وتأسيس صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية.
رؤية جلالة الملك كانت جلية وواضحة من خلال صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية، والذي ساهم هذا الصندوق بدعم الجهود التنموية والاجتماعية والتعليمية وصقل مهارات الشباب، وبصفتي عضوا في مجلس امناء الصندوق، فإني شاهد على تحقيق بعض من هذه الرؤى من خلال عشرات البرامج وآلاف الخريجين والتي ساهم من خلالها الصندوق في زيادة قدرة الشباب الاردني على المنافسة في سوق العمل والتشغيل الذاتي وتغيير تفكيرهم تجاه ثقافة العمل.
ولأول مرة في تاريخ المملكة يكون للدولة بوصلتها الاقتصادية وتجسد ذلك من خلال رؤية التحديث الاقتصادي، والتي تمثل خارطة طريق للأردن في مئويته الثانية، باعتبارها الحل الأمثل لمعالجة المشكلات التي تعاني منها البلاد ورافعة أساسية للاقتصاد.
وهذه الرؤية تنبع من اهتمام جلالة الملك المباشر بالشأن الاقتصادي وتركيزه على ضرورة إدامة عجلة الإنتاج والاهتمام بتحقيق الأمن الغذائي ودعم المخزون الاستراتيجي من السلع الأساسية والغذائية المطلوبة والاعتماد على الذات خاصة في ظل الأزمات العالمية والإقليمية التي تأثرت بها المملكة خلال السنوات الماضية.
كل عام وقائد مسيرة النهضة جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين والاسرة الهاشمية وشعبنا العظيم بالف خير.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :