-

المجتمع والناس

تاريخ النشر - 26-11-2023 09:13 AM     عدد المشاهدات 64    | عدد التعليقات 0

مهرجان تضامني مع اهل غزة بنادي الوحدة في مادبا

الهاشمية نيوز - اقام نادي الوحدة في مادبا بالتعاون مع اللجنة التنسيقية الثقافية بيت مادبا الثقافي ونادي القدس ومنتدى الفكر الاشتراكي مهرجان تضامني مع ألاهل في غزة الصمود بحضور نائب رئيس مجلس النواب الدكتور عبدالرحيم المعايعة وعدد كبير من المواطنين

وقال رئيس نادي القدس عضو نادي الوحدة الدكتور يوسف ابوسرور. معركة طوفان الاقصي ادت الى هزيمة العدو االصهيوني عسكريا. وسياسيا وامنيا ومعنويا. وكانت ردا ثوريا علي عدوانية الكيان وهي دفاع. مشروع عن حقوق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال والحياة الكريمة، والشعب الفلسطين ومقاومته خيارتهم. هي التي تحدد المستقبل الوطني لفلسطين وترفض المقاومة اي تواجد اجنبي او غيره علي ارض غزة

واضاف د. ابو سرور ان علاقتنا. في الاردن مع الاخوة التوأم في فلسطين تتجاوز حالة التضامن الي حالة التلاحم الكفاحي والدعم والاسناد. وتعزيز صمود اهلنا في فلسطين من خلال الموقف المبدئي الرسمي. والشعبي والمواقف التابتة لجلالة الملك حيث الاصرار على الوقف الفوري للعدوان وتقديم كل المساعدات الانسانية والطبية ورفض كل انواع التهجير والابادة وتعزيز الضفة وغزة بالمستشفيات الميدانية بالاضافة. الي الجهود الدبلوماسية الداعمة للشعب الفلسطيني واعتبار القضية الفلسطينية قضية الاردن المركزية مواقف يثمنها الشعب الفلسطين. المقاوم علي طريق اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

وقالت عبلة ابوعلبة انها ايام مباركة لان المقاومة الفلسطينية اعادت الاعتبار وفتحت الباب على مرحلة فاصلة، وان من يدير الحرب الان هي المقاومة الفلسطينية وليس هي المرحلة الاولى التي تقوم بها الثورات ، ولكن هي المرة الاولى التي تفرض بها المقاومة معادلة، وتوقفت اتفاقات جديدة في المنطقة، والان طوفان الاقصى غير معادلات كثيرة في كل العالم

واضافت الغرب الاستعماري وقفت بلدانه وقفة مخزية ضد الشعب الفلسطيني، وان التغيرات تجاه الحق الفلسطيني تتحرك على وقع الشعب الفلسطيني

وقالت ان هدف الاحتلال على المقاومة والتهجير كله لم ينجح ولن ينجح، رغم ان الشعب قد عانا من الهجرات، واشارت الى دور الاردن الذي رفض الهجرة وهذا الموقف السياسي مطلوب، لذلك مايجري الان على ارض الضفة الغربية هو من اجل ابتلاع الارض وتهجير الفلسطينيين وبات مطلوب برنامج مقاوم للاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية،

واضافت لم تجد في اي مدينة الا ويوجد بها حراكات اردنية غضبا على مايجري في الضفة الغربية وغزة

العين المهندس خالد رمضان قال ننحني احتراما لشهداء الاردن وفلسطين وطوفان الاقصى، ومن هنا نرسلها سلام على غزة، غزتنا وان حرب غزة حربا على فلسطين ونحن هنا نعشق فلسطين والاردن،

واضاف هناك ثوار عانقوا السماء رغم حرب الابادة وان النصر في منطق النضال قد تم، وان الكيان الصهيوني يلملم الاشلاء، رغم البوارج التي حضرت من الغرب لدعمه

وقالت نفخر بالاردن وقيادته التي قالت لا لصفقة القرن،

واشارت الى ان هذه الحرب تقودها الولايات المتحدة على فلسطين وان المعركة الان لكتائب القسام وغيرها. لهم الراية التي تعلو في غزة وهي راية فلسطين ، مشيرا الى ان الاردن كان ينادي لحل الدولتين، وعلينا ان نعلي كل جهد ايجابي من اجل غزة ومطالب جلالة الملك عبدالله من اجل غزة، والاردن الذي انتصر لشعبنا قبل طوفان الاقصى

وقال م رمضان للاسف ان التمكين والريادة اصبحت اهم من السياسة في الاردن، وطالب بهيئة تنسيق لتمرير المرحلة كوننا بعين العاصفة في الاردن وان تكون جدارنا عالية فخر بالاردن،

واضاف م رمضان اليوم علينا ان لانرتعد من حق قامت به المقاومة وهؤلا الابطال هم الذين نفذوا، وهكذا علينا ان نتعامل مع ابطال غزة، وتحية للاردن الصفحة البيضاء

وتحدث سلمان نقرش عن الاعتداء الصهيوني على غزة وقال ان حل الدولتين حل معتدل لتتعايش بها دولتين اذا كرس السلام الحقيقي،

وقال جمال غنيمات اننا في الاردن بخندق المقاومة، وغزة هي تمثل الشعب الفلسطيني والمقاومة وهي الممثل الوحيد للشعب الفلسطيني، وان الموقف الاردني مقدر، وهو داعم للقضية الفلسطينية،

وشكر الاردن على الموقف الداعم ودعا، بالغاء اتفاقية الغاز، وطالب بوحدة المقاومة الفلسطينية

فيما قالت سهام ابو مطحنة نقف اليوم وقفة عز باهلنا في غزة، حيث ارتكب الكيان الصهيوني مئات الاعتداءات على اهلنا في فلسطين لتفريغ الارض من اهلها للاستيلاء عليها، وشهد العالم على همجية العدو الصهيوني ضد الاهل في غزة






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :