-

عربي دولي

تاريخ النشر - 18-09-2023 06:08 PM     عدد المشاهدات 110    | عدد التعليقات 0

الصفقة تمت .. واشنطن وطهران تتبادلان السجناء

الهاشمية نيوز - أقلعت طائرة تقل سجناء أمريكيين في إيران، اليوم الإثنين، من العاصمة الإيرانية طهران إلى الدوحة قبل نقلهم إلى الولايات المتحدة، ضمن صفقة تبادل تشمل الإفراج عن خمسة إيرانيين لدى الولايات المتحدة، بعد اتفاق بين الجانبين يشمل أيضاً الإفراج عن ستة مليارات دولار من الأموال الإيرانية المجمدة.
وقال مصدر مطلع إن الطائرة القطرية كانت على أهبة الاستعداد، بعد إبلاغ إيران والولايات المتحدة بتحويل الأموال إلى حسابات مصرفية في قطر.. وأردف قائلاً: "المحتجزون الأمريكيون نُقلوا إلى الطائرة القطرية".
وأطلق الإفراج عن الأموال عملية تبادل للسجناء جرى الاتفاق عليها بعد محادثات استغرقت شهوراً بين البلدين، اللذين تتوتر علاقتهما بسبب طموحات طهران النووية ومجموعة من المشكلات الأخرى.
وغادر المواطنون الأمريكيون الخمسة، الذين يحملون جنسية مزدوجة، إلى الدوحة ومنها إلى الولايات المتحدة.. ومن المتوقع أن يكون اثنان من أقاربهم بصحبتهم خلال الرحلة.
وفي المقابل، أطلقت الولايات المتحدة سراح خمسة إيرانيين محتجزين لديها، وقال مسؤول أمريكي إن الرئيس جو بايدن أصدر عفواً عن خمسة إيرانيين في إطار صفقة التبادل.
وأكدت وسائل إعلام إيرانية وصول إيرانيين أفرجت عنهما الولايات المتحدة الى الدوحة، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية إن اثنين سيعودان لإيران، بينما سيبقى اثنان في الولايات المتحدة بناء على طلبهما وسينضم الخامس لأسرته في دولة ثالثة.
وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني أن الأموال، التي كانت مجمدة في كوريا الجنوبية بعد تشديد الولايات المتحدة العقوبات على إيران في 2018، ستكون في حوزة إيران اليوم الإثنين.. وستتأكد قطر بموجب الاتفاق من إنفاق تلك الأموال على المواد الإنسانية.
ومن شأن الاتفاق أن يزيل مصدراً كبيراً للتوتر بين واشنطن التي تضع إيران على قائمة الدول الراعية للإرهاب، وبين طهران التي تصف الولايات المتحدة بأنها "الشيطان الأكبر".
وأثار تحويل الأموال الإيرانية انتقادات من الجمهوريين الأمريكيين، الذين يقولون إن الرئيس الديمقراطي جو بايدن يدفع في الواقع فدية للمواطنين الأمريكيين، بينما دافع البيت الأبيض عن الاتفاق.
ومن بين الأمريكيين مزدوجي الجنسية الذين سيفرج عنهم بموجب الاتفاق سياماك نمازي (51 عاماً) وعماد شرقي (59 عاماً) وهما من رجال الأعمال بالإضافة إلى الناشط البيئي مراد طهباز (67 عاماً) الذي يحمل الجنسية البريطانية أيضاً. وأخرجتهم السلطات الإيرانية من السجن ووضعتهم رهن الإقامة الجبرية الشهر الماضي.
كما تم الإفراج عن أمريكي رابع ووضع رهن الإقامة الجبرية، بينما كان الخامس رهن الإقامة الجبرية في المنزل بالفعل، لكن لم يكشف عن هويتهما
وقال مسؤولون إيرانيون إن الإيرانيين الخمسة الذين ستطلق الولايات المتحدة سراحهم، هم مهرداد معين أنصاري وقمبيز عطار كاشاني ورضا سرهنك بور كفراني وأمين حسن زاده وكاوه أفراسيابي.. وقال مسؤولان إيرانيان من قبل إن أفراسيابي سيبقى في الولايات المتحدة.
وفي أول خطوة لتنفيذ الاتفاق، طبقت واشنطن إعفاء مؤقتاً من عقوبات للسماح بتحويل ستة مليارات دولار من الأموال الإيرانية من كوريا الجنوبية إلى قطر.
وجمدت كوريا الجنوبية، وهي واحدة من أكبر المشترين لنفط إيران، الأموال عندما فرضت واشنطن عقوبات مالية قاسية على طهران، وبالتالي لم يتسن تحويلها.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :