-

عربي دولي

تاريخ النشر - 16-03-2023 07:13 PM     عدد المشاهدات 56    | عدد التعليقات 0

أربعة شهداء وإصابات بينها خطيرة برصاص الاحتلال في جنين

الهاشمية - استشهد أربعة فلسطينيين بجريمة اغتيال نفذتها قوات الاحتلال مساء الخميس، في مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.
وذكرت مصادر فلسطينية، أن قوة خاصة إسرائيلية، اقتحمت مدينة جنين، وأطلقت النار على مقاومين من "كتيبة جنين"، وسط شارع أبو بكر المزدحم بالمواطنين.
وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان مقتضب، استشهاد أربعة شبان في جنين شمال الضفة، مشيرة إلى أن إصابة 20 آخرين، أربعة منهم بحالة الخطر.
وأوضحت المصادر الفلسطينية، بأن الشهداء هم يوسف شريم القيادي في كتائب القسام، ونضال خازم القيادي في سرايا القدس، والشهيد عمر عوادين، ولؤي خليل الزغير.
وأكدت كتيبة جنين "سرايا القدس"، أن القيادي نضال خازم هو مسؤول "وحدة قوة البهاء" في المجموعة المسلحة التابعة لحركة الجهاد الإسلامي.
واندلعت اشتباكات عنيفة بين المقاومين وقوات الاحتلال التي اقتحمت المدينة وتمكنت من سحب سيارة القوة الخاصة الإسرائيلية.
وقال المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي طارق عز الدين، إن "جريمة الاغتيال الجبانة التي نفذتها قوات صهيونية خاصة بحق مقاتلي ومجاهدي شعبنا الفلسطيني في جنين مساء اليوم يتحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عنها وسيدفع ثمن هذه الجرائم".
فيما قال المتحدث باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع، إنه :"في الوقت الذي تقرر فيه قيادة السلطة المشاركة في قمة شرم الشيخ الأمنية للالتفاف على ثورة شعبنا وخمدها يُقدم الاحتلال على الصهيوني على اغتيال 3 من أبطال المقاومة في جنين في جريمة جديدة سيدفع ثمنها ".
وأضاف أن "جريمة اغتيال أبطال المقاومة في جنين لن تمر دون رد عليها وشعبنا ومقاومته قادرون على ضرب الاحتلال وتدفيعه ثمن جرائمه".



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :