-

اسرار وخفايا

تاريخ النشر - 21-09-2022 08:39 PM     عدد المشاهدات 435    | عدد التعليقات 0

القلاب يروى تفاصيل الليلة الساخنة في شفا بدران

الهاشمية - رصاص كثيف فوق رؤوس الجاهة العشائرية، هذا هو الموضوع الذي اشغل الاردنيين شعبا وحكومة طوال الاسبوع الماضي بعد سلسلة احداث درامية اثر مشاجرة عشائرية الطابع تخللها جريمة قتل في ضاحية شفا بدران بين عشيرتين من قبيلة العدوان.
تفاعلت منصات التواصل الاجتماعي بصورة عنيفة وكما لم يحصل من قبل مع حادثة إطلاق النار في الهواء نكاية بوفد عشائري من قبيلة بني حسن قاد جهود المصالحة بين الطرفين لحقن الدماء.
بنظر منصات التواصل الاجتماعي الاردنية تردد اسم شيخ مشايخ قبيلة بني حسن ضيف الله القلاب كثيرا بعدما تحمل الرجل عبء اطلاق الرصاص نكاية به وبوفده وهو يحاول رأب الصدع واحتواء الانفعالات الامنية.
الى ذلك أشاد الشيخ ضيف الله القلاب بالاجراءات التي قام بها وزير الداخلية مازن الفراية في الليلة الساخنة التي وقعت فيها احداث عطوة بني حسن عند عشيرة الحجاج ووصف القلاب، الفراية بالشاب المنتمي للوطن.
وعن العطوة قال القلاب: بعد ثلاث ساعات من خروجنا من العطوة الاولى اتصلت بنا عائلة الحجاج بعد مفاوضات واسعة اجراها معهم وزير الداخلية وقالوا لنا عودوا الينا لنوقع على العطوة.
واضاف في سبيل امن البلد وعدم توسيع الازمة في البلد عدنا لكن فوجئنا بتراجعهم للمرة الثانية عن توقيع العطوة وقالوا لنا: انهم على مطالبهم القديمة.
واشار الى ان عددا من "الدواعش" كانوا خلال ذلك قد احاطوا بالمنزل الذي كنا فيه فرفضنا الموافقة على طلبهم وعدنا من حيث اتينا.
ونوه الى ان المحاولة الثانية للحصول على العطوة كانت بحضور محافظ العاصمة ياسر العدوان، فيما كان وزير الداخلية موجودا في موقع متصرفية الجامعة يتابع المجريات عن قرب.
وقال: بهذا التصرف أعادونا الى الدائرة الاولى.
وقال القلاب: رخاوة الحزام بتسوي دبر.. مطالبا الدولة بوضع حد لبعض الظواهر التي تؤثر على الوطن.
واثارت واقعة اطلاق الرصاص لإفشال جاهة مصالحة جدلا واسعا لدى الاوساط القبلية.
وكتب القاضي العشائري المعروف هاني الحديد قائلا بان “كرامة الجاهة من كرامة الوطن وكل طلقة اطلقت تستبدل بناقة”.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :