-

كتابنا

تاريخ النشر - 09-01-2022 09:34 AM     عدد المشاهدات 395    | عدد التعليقات 0

حارات الزرقاء والزمن الجميل

الهاشمية - نبيل عماري
كانت الزرقاء مدينة جميلة صغيرة يحدها من الشرق سكة الحديد ومعسكرات الجيش العربي، ومن الغرب حي معصوم وكذلك قرية السخنة الجميلة الوادعة بينابيعها وبساتينها العامرة بالخيرات وهي المنفس لأهل الزرقاء بأيام الربيع والصيف، ومن الشمال الحاووز وحي برخ، ومن الجنوب نادي الضباط والجبل الأبيض هذه هي الزرقاء بتنوعها وسيلها وأزقتها، وسكة الحديد فيها ومدارسها وتعدد أنماط البشر فيها وروحها العتيقة ببيوت لبن التراب وتكافل ومحبة أهلها وليلها الجميل وبترصع نجومها وصوت صرصور بين بيوتها هي أكثر الأماكن حضورا بذاكرتنا، ومهما غربت أو شرقت هي حارتنا وملاعب الصبا لكل من عاش بها فهي مدينة الجيش العربي والعمال ومدينة العلم والأدب من مصطفى وهبي التل إلى سميح القاسم مروراً بفخري قعوار وبدر عبد الحق وحبيب الزيودي وجهاد جبارة وبسمة النسور، الزرقاء مدينة لا يمكن أن تنساها فهي ذاكرة وحنين لكل من سكن فيها حيث كانت علاقة الجوار قيمة كبرى تتفوق على علاقات القرابة، رغيف وطبخات متداولة بين الجيران وعونة وفزعة وقضاء القعدات أمام البيوت تلقيط ملوخية وتقميع بامية وركوات قهوة وفنجاجين وسواليف وختيارية يجلسون على عتبات الدكاكين يسمعون الأخبار من راديو ترانزستر ويلعبون النقلة ويدرمون من القضامة وها تلك كازوزة وسجل على الدفتر في حارات الزرقاء كان هناك مسلمون ومسيحيون، وفلسطينيون وشوام، أرمن وشركس وشيشان وأكراد ودروز وبدو وسلطية وكركية ومعانية وحوارنة وطفايلة، الزرقاء في بداياتها تشكلت من عدة أحياء وبعد البحث جمعت بعضا من تلك الأحياء وسبب التسمية ومن يملك معلومات جديدة ومفيدة يرجى تزويدي بها .
1/ حي الشيشان: أنشئ في الزرقاء عام 1903...وتوجه قسم منهم الى صويلح وأسسوا قرية صويلح في 1905، مهاجرو السخنة جاؤوا بعدهم بعدة سنوات وسكنوا قصر شبيب في البداية وبعد ذلك منحتهم السلطات العثمانية أراضي في السخنة وأسسوا قرية السخنة في 1911.
2/ حي المعانية . أنشئ بوصول مجموعة من أهالي معان للعمل في سكة حديد الحجاز وتطور العمل بالتجارة بكل أنواعها وانخراط العديد منهم في الجيش العربي.
3/ حي الشوام أنشئ بوصول العديد من العائلات الشامية للزرقاء خلال الثورة العربية الكبرى وكذلك ثورة سلطان باشا الأطرش وعملوا بالتجارة بعد أن نمت مدينة الزرقاء وكبرت وأغلب تجارتهم كانت مالا وقبانا.
4/ حي العمامرة أنشئ بوصول العديد من عشيرة أل عماري من مدينة الحصن بالشمال الأردني لانخراط العديد منهم بسلك الجيش العربي وذلك في العام 1929.
5/ حي الغويرية نسبة إلى عشيرة الغويري وهي فرع من قبيلة بني حسن العريقة.
6/ حي الزواهرة نسبة إلى عشيرة بني حسن وهي فرع من قبيلة بني حسن العريقة.
7/ حي برخ وسمي بهذا الاسم لتجمع مجموعات من الأبل لغايات حلب حليب الناقة.
8/ حي معصوم سمي بهذا الاسم نسبة لعائلة معصوم الشيشانية.
9 / الجبل الأبيض سمي بهذا الأسم لأنه الوحيد في مدينة الزرقاء الذي يتراكم عليه الثلج.
10/ حي الحسين نسبة لجلالة الملك حسين رحمه الله ونسبة لتكسي الحسين وهو أول مبنى في هذا.
11/ حي الضباط كان سكنا لضباط الجيش العربي.
12/ شارع السعادة وللشارع قصة فقد قدم إلى السوق أحد أبناء فلسطين واسمه (سعادة عياش)، وكان يبيع المعاطف الصوفية، وطلب من أصحاب الدكاكين المعانية أن يسمحوا له بتعليق بضاعته (المعاطف) على واجهات دكاكينهم وذلك بأن يسمحوا له بتثبيت المسامير على أبواب المحلات يعلق بضاعته التي لا تنافس بضائعهم. ولكن سعادة عايش أدخل إلى السوق نمط بيع جديدا لبضائع شبيهة ببضائعهم، فقد صار يجلس ويضع إلى جانبه ثلاث سلال من «القصّيب» يبيع فيها سلعاً مثل قمر الدين والقهوة والهيل والقسماط (نواع من الحلوى من سوريا) ولكنه كان يبيع للناس بالدّين، بعكس باقي التجار المعانية الذين لم يكونوا يعتمدون هذه الطريقة من البيع، ولذلك صاروا كلما جاء اليهم زبون يريد الشراء بالدّين أرشدوه إلى التاجر سعادة، ويوماً بعد يوم امتلأت واجهات دكاكين المعانية ببضاعة سعادة، وازدادت تجارته وصار يسترد من الناس أرضهم مقابل ما هو مستحق عليهم من ديون، وبالتدريج سيطر على السوق الذي تحول اسمه إلى شارع السعادة وهذا بالطبع بحسب ما قرأت.
13/ حي النزهة أو الحديقة سمي بهذا الاسم نسبة إلى قربة من نهر الزرقاء بجريانه الجميل وخيراته وكذلك لمنتزه وحديقة البلدية والتي أنشأها المرحوم بهاء الدين عبدالله أول رئيس بلدية لمدينة الزرقاء
وهنالك أحياء لم أجد لها سبب التسمية مثل حي جناعة وهنالك أحياء عديدة أنشئت لأحقاً.






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :