-

عربي دولي

تاريخ النشر - 13-08-2020 09:36 AM     عدد المشاهدات 108    | عدد التعليقات 0

روسيا تبدأ بإنتاج لقاح كورونا في غضون أسبوعين وترامب يواصل منافسته

الهاشمية - أعلن وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو أن اللقاح الذي نجحت روسيا في تطويره ضد فيروس كورونا المستجد أثبت فعاليته وسيبدأ إنتاجه واستخدامه في معالجة المصابين بالوباء قريبا.

وصرح موراشكو أمس الأربعاء خلال موجز صحفي أن إنتاج أولى دفعات اللقاح الروسي الجديد سيبدأ في غضون الأسبوعين القادمين، على أن يبدأ استخدامه فورا، مشيرا إلى أن منتجي اللقاح سيركزون على تلبية احتياجات السوق الداخلية الروسي.

وذكر الوزير أن روسيا ستعرض على شركائها الأجانب توريد لقاحها المضاد للفيروس التاجي أو إنتاجه في بلادهم، مؤكدا أن مفاوضات بهذا الشأن جارية حاليا بمشاركة الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة. وأكد الوزير أن حملة التطعيم ضد كورونا في روسيا ستكون طوعية حصرا.

ولفت موراشكو إلى أن اللقاح الروسي يعتمد على أرضية علمية ملموسة وموثوق بها، وأثبت فعاليته في الاختبارات السريرية، مبديا قناعته بأن المواقف الأجنبية التي أعربت عن الشكوك بشأن فعالية القاح الروسي ليست حيادية.

وتابع: «الزملاء الأجانب الذين يشعرون على الأرجح بالمنافسة والتفوق التنافسي للعقار الروسي يحاولون إبداء مواقف لا أساس لها إطلاقا، حسب رأينا.. لكن اللقاح الروسي، كما أكرر مرة أخرى، هو الحل الذي يستند إلى المعارف والمعطيات السريرية المحددة».

وفي أميركا، أعلن الرئيس دونالد ترامب، عن عقد بقيمة 1,5 مليار دولار لتسليم 100 مليون جرعة من لقاح كورونا التجريبي الذي تعده شركة «موديرنا»، وهو العقد السادس من نوعه منذ أيار.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض «يسرني أن أعلن الليلة أننا توصلنا إلى اتّفاق مع شركة موديرنا لتصنيع وتسليم 100 مليون جرعة» من اللقاح الذي تعمل عليه الشركة. وأضاف ترامب أن «الحكومة الفدرالية ستمتلك جرعات اللقاح تلك، نحن نقوم بشرائها».

وأعلنت شركة الأدوية الأميركيّة «موديرنا» أن التجارب السريرية للقاحها المضاد لوباء كوفيد-19 دخلت المرحلة النهائية في 27 تموز. وتعد شركة موديرنا في طليعة السباق العالمي من أجل التوصل للقاح مضاد للوباء. ويحذر العلماء من أن اللقاحات الأولى التي ستطرح في الأسواق لن تكون بالضرورة الأكثر فاعلية.

إلى ذلك، أظهرت بيانات مجمعة لحالات فيروس كورونا أن عدد الإصابات في أنحاء العالم يقترب من 20.3 مليون. وأظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة «جونز هوبكنز» الأمريكية، أن إجمالي الإصابات تجاوز 20 مليونا و292 ألف حالة. كما أظهرت أن عدد المتعافين يقترب من 12.6 مليون، فيما تجاوز عدد الوفيات 741 ألفا.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد حالات الإصابة، تليها البرازيل والهند وروسيا وجنوب أفريقيا والمكسيك وبيرو وكولومبيا وتشيلي وإيران وإسبانيا والمملكة المتحدة والسعودية وباكستان.

كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمكسيك والمملكة المتحدة والهند وإيطاليا وفرنسا. وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة لإصابات كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.

وفي نيوزيلندا فرض حجر، أمس الأربعاء، على دور رعاية المسنين جراء عودة فيروس كورونا إلى الظهور في البلاد، حسبما أعلنت رئيسة الوزراء جاسيندا أردرن، التي لم تستبعد تأجيل الانتخابات المقرر إجراؤها في أيلول. (وكالات)






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :