-

صورة وخبر

تاريخ النشر - 20-12-2018 09:04 PM     عدد المشاهدات 519    | عدد التعليقات 0

غازي الجبور ( دلني كيف أحب وطني )

الهاشمية -

كتب : نيروز عمير
أن في حياة الشعوب والأمم قادة لن ينساهم التاريخ، ولن ينساهم الوطن, قادة لهم وقفات مضيئة لا تزول من الذاكرة بمرور الزمن, قادة يحفرون أسمائهم في صفحات التاريخ بمآثره العظيمة والخالدة, قادة تجدهم كالجبال يقفون مواقف شامخة, تلك الكلمات دارت بذهني وأنا أتابع عمل اللواء المتقاعد والدكتور المهندس غازي الجبور رئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات , هذا الرجل الذي سخر نفسه وحياته للوطن ضرب أروع الأمثلة في الشجاعة والصبر والحكمة والوفاء وغيرها من الصور الحية لوطنيته, وأثبتت انه رجل العمل العام من الطراز الأول يمسك بكافة تفاصيل عمله باقتدار, وطوع كل طاقاته ومواقفه وصبره وحكمته لأنجاح هيئة الأتصالات.

لقد اعترتني دهشة عارمة وأنا أقلب سيرة هذا الرجل سجل حافل ممزوج بالرجولة والانتماء وعلم وفكر وبذل وعطاء. إن أمثال الباشا غازي الجبور أو الدكتور غازي الجبور كما يحب أن يطلق عليه , قليل في ما قدمه من سيرة وطنية. و يعمل بصمت العظماء ليقدم للأجيال أنموذجاً مشرقاً ومشرفاً للمواطن الصالح.
لقد كان لي شرف اللقاء به على هامش عدة مؤتمرات فرأيت ما أدهشني من عذوبة الكلام وعبارة الأب الحنون. لقد كان يتحدث معنا بلسان المشفق على جيل هذه البلاد الحريص على أن يسهموا في رقي الوطن. كان مما قال ولا يزال عالقاً في ذهني (يشهد الله يا إخواني أننا مدينون لهذا الوطن بالكثير وهو الآن بأمس الحاجة إلى سواعدكم الطاهرة وقلوبكم النقية).
يا الله ما أعذب هذه الأحرف وما أصدقها من رجل عاش زمن البناء لأردننا الحبيب وما وصل إليه في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين .
إن الرجل بكل ما تحمله الكلمة فريد من نوعه كماً وكيفاً ومع كل ما قدمه من عطاء عسكري وفكري وثقافي ، إلا أنه استطاع أن يضع بصمة مشرفة للمواطن الصالح المكافح وأن يدير دفة سفينة هيئة قطاع الاتصالات باقتدار وأمانة ليترك لنا الدهشة بكل صورها تدور في فلك عطائه وفي سماء كفاحه وإنتاجه؛ لقد تفاوت الجميع في ذكر إلماحة من سيرته العذبة وذكرياته الشجية ولكن الجميع متفقون على أن الرجل ذو باع طويل في خدمة هذا الوطن والرقي بقطاع غالٍ من قطاعات بلدنا الحبيب هيئة تنظيم قطاع الاتصالات والتي فازت بالمركز الأول/ المرحلة البرونزية ضمن قطاع “البنية التحتية والطاقة” للدورة الثامنة (2016/2017) من جائزة الملك عبدالله الثاني لتميّز الأداء الحكومي والشفافية وجائزة “أفضل إنجاز”.

 

 

الدكتور المهندس غازي سالم الجبور
رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات/ الرئيس التنفيذي

تم تعيين سعادة الدكتور المهندس غازي الجبور رئيساً لمجلس المفوضين ورئيساً تنفيذياً لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات بقرار من مجلس الوزراء اعتبارا من 16/6/2015.

 يمتلك الجبور خبرة طويلة امتدت لأكثر من ثلاثة عقود تقلد خلالها العديد من المناصب أبرزها  عضويته في مجلس الأعيان الأردني الرابع والعشرون خلال الفترة 2010-2011.

 وخلال مسيرته المهنية أنيطت بالدكتور الجبور مسؤولية إدارة العديد من المواقع الهامة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ومنها توليه منصب مدير عام هيئة الاتصالات الخاصة خلال الفترة من العام 2006-2010، وخلال خدمته في سلاح الجو الملكي الأردني تقلد مواقع مختلفة منها توليه منصب عميد كلية الأمير فيصل الفنية خلال الفترة 2001-2006، ومدير الحرب الالكترونية خلال الفترة 1999-2001، كما تولى إدارة مشروع مراقبة الطيف الترددي الوطني في هيئة تنظيم قطاع الاتصالات خلال الفترة 1997-1999، وإدارة مشروع شبكة اتصالات تترا (TETRA)، ومشروع أمن الحدود الإلكتروني، ومشروع تحديث أنظمة الاتصالات ومراقبة الترددات والملاحة الجوية، بالإضافة إلى إدارة العديد من المشاريع الوطنية الهامة خلال السنوات1980-1997.

و يحمل الرئيس شهادة الدكتوراة في إدارة الأعمال من جامعة العلوم الإسلامية العالمية وشهادة الماجستير في هندسة النظم الالكترونية من جامعة كرانفيلد للتكنولوجيا الهندسية في المملكة المتحدة سنة 1992، وشهادة البكالوريوس في هندسة الاتصالات مع مرتبة الشرف من جامعة  سالفورد  في المملكة المتحدة سنة 1978.

 




تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :