-

اسرار وخفايا

تاريخ النشر - 10-04-2018 10:34 AM     عدد المشاهدات 340    | عدد التعليقات 0

الهواملة: تشابه الظروف بين جرائم السطو يزيد الشكوك حولها

الهاشمية نيوز - أشاد النائب المحامي غازي الهواملة، بقرار مجلس الوزراء بإضافة جريمتي السطو المسلح وفرض الاتاوات الى اختصاص محكمة امن الدولة.
وقال إن اعتبار جريمتي السطو وفرض الاتاوات ضمن اختصاص أمن الدولة، سيمنع انتشارها أكثر من ذلك.
وأضاف ستضمن محكمة أمن الدولة أشد العقوبات بحق منفذي السطو وخاصة إن كانت مفبركة ومدسوسة ومرتبطة بجهات داخلية او خارجية لأهداف تمس الأمن الوطني والاقتصادي والاستثماري في الأردن.
وتابع الهواملة: " الأتاوات لا تقل خطورة عن السطو، وخاصة انها جريمة تتميز باستمراريتها وتنفيذها من قبل عصابات، تستهدف أرزاق وممتلكات المواطنين كأفراد و مؤسسات، فيزعزع ثقتهم ويقلق راحتهم تجاه أرزاقهم" ، مشيرا الى إيجابية قرار تحويلها الى امن الدولة.
ولفت إلى ان تشابه ظروف عمليات السطو وأوقاتها وعواقبها ومصائر منفذيها، زاد الشكوك حول أن تكون هذه العمليات "افلام" مفبركة، لأهداف مجهولة لا بد من كشفها قبل أن يزداد الوضع خطورة.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الهاشمية نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الهاشمية نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :