-

مانشيت

تاريخ النشر - 06-07-2022 09:46 AM     عدد المشاهدات 128    | عدد التعليقات 0

حفلات غنائية ماجنة في مدينة العقبة

الهاشمية - وجه النائب صالح العرموطي مجموعة من الأسئلة النيابية لرئيس الوزراء بشر الخصاونة، يسأله فيها عن الحفلات التي تقام في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

وتالياً نص السؤال:

استنادا لأحكام المادة (96) من الدستور وعملاً بأحكام المادة (118) من النظام الداخلي لمجلس النواب أرجو توجيه السؤال التالي إلى دولة رئيس الوزراء .

نص السؤال :

1. ما قيمة الدعم المادي الذي قدمته كل من سلطة العقبة وشركة تطوير العقبة للمنتجعات السياحية والفنادق والمخيمات السياحية في محافظة العقبة من تاريخ 1 / 1 / 2015 لتاريخه مبيناً فيه الدعم والجهة التي قدم لها الدعم و اوجه الصرف التي تمت لدى هذه الجهات بشكل مفصل و واضح مع ارفاق كافة الوثائق المتعلقة بذلك .

2. هل شمل الدعم المالي الذي قدمته سلطة العقبة وشركة تطوير العقبة للانفاق على الحفلات الغنائية التي اقامتها في منتجع (واحة ايلة) .

3. هل قدمت الجهات التي تلقت الدعم تقارير ماليه حول أوجه الصرف التي تمت لهذا الدعم .

4. هل قام ديوان المحاسبة بالتدقيق على أوجه الصرف للدعم المالي المقدم الى هذه الجهات .

5. ما هو المستند القــانوني الذي تم بموجبه السمــاح لسـلطة العقبة وشركة تطوير العقبة تقديم هذا الدعم لهذه الجـهات ومن اي ايرادات تم صرفها مع ان هناك اوجه انفاق اولى بالصرف عليها ودعمها تخدم المجتمع المحلي في مدينة العقبة .

6. هل هناك جهات تابعت واشرفت على الحفلات الغنائية التي تم دعمها من حيث عدم خروجها على احكام الشرع الحنيف والاخلاق والاداب العامة وعاداتنا وتقاليدنا في هذا الوطن العزيز .

7. هل تعلم الحكومة انه قد تم اقامة حفلات غنائية ماجنة في مدينة العقبة ثغر الاردن الباسل وهي مرفوضة شعبيا ولم يتخذ اي قرار لمنعها مع انها مست الامن المجتمعي وسلامته وشهدت خروجا عن الذوق والاداب العامة في ظل ظروف سياسية واقتصادية واجتماعية صعبة يمر بها الوطن



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :