-

اقتصاد

تاريخ النشر - 09-05-2022 12:14 PM     عدد المشاهدات 54    | عدد التعليقات 0

حماية المستهلك: شكاوى انقطاع الدجاج ما زالت مستمرة

الهاشمية - طالبت حماية المستهلك من وزارة الصناعة والتجارة اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة من اجل توفير مادة الدجاج في كافة اسواق المملكة وتوضيح الاسباب الحقيقية لانقطاع هذه المادة من بعض الاسواق او عدم توفرها في مناطق كثيرة خاصة بعد انتهاء فترة الاعياد وعودة المسالخ ومزارع تربية الدواجن الى مزاولة اعمالها .
وقال الدكتور محمد عبيدات رئيس حماية المستهلك اننا في حماية المستهلك ما زلنا لغاية اليوم نتلقى عشرات الشكاوى من عدم توفر مادة الدجاج الطازج في الاسواق بالكميات الكافية بالرغم من عودة النشاط التجاري. ذلك أن تصريح الوزارة السابق والمتعلق بأن السبب الرئيسي لعدم توفر الدجاج في الاسواق هو بسبب عطلة المسالخ اثناء فترة العيد الا ان بقاء المشكلة بين انه لم يكن السبب الرئيسي فالمشكلة ما زالت موجودة.
وأضاف عبيدات إن مادة الدجاج تعتبر سلعة ضرورية على موائد الاردنيين ولا يمكن الاستغناء عنها وخاصة بعد ارتفاع اسعار اللحوم الحمراء بكافة انواعها والتي لا يستطيع المواطنين شراءها نتيجة لضعف قدراتهم الشرائية.
وتطرق عبيدات الى مسالة رفض أصحاب المزارع الكبرى والتجار للسقوف السعرية التي حددتها وزارة الصناعة والتجارة لهذه السلعة بحجة ان هذه الاسعار لا تغطي تكاليف انتاج الدجاج وبالتالي فان انقطاعها من الاسواق قد تكون اداة ضغط من اجل إلغاء السقوف السعرية الحالية ليتم البيع بأسعار مرتفعة دون حسب او رقيب.
ودعا الدكتور عبيدات المواطنين إلى البحث عن بدائل للسلع التي ترتفع أسعارها، أو تقليل الكميات التي يتم شرائها من هذه السلع المرتفعة اسعارها لحين انخفاض اسعارها.
كما طالب عبيدات الجهات الرسمية بتشديد الرقابة على محلات بيع الدجاج النتافات في كافة مناطق المملكة وخاصة في المناطق النائية والبعيدة بعد ورود شكاوى من عدم التزام هذه المحلات بالبيع ضمن السعرية المحددة من قبل الوزارة



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :