-

صورة وخبر

تاريخ النشر - 06-01-2019 07:43 PM     عدد المشاهدات 154    | عدد التعليقات 0

رسائل سياسية من الحراك قبل الولاء تبارك لمنتخب النشامى

الهاشمية - فرحة غامرة جدا عايشها الشارع الاردني طوال ساعات ما بعد ظهر الاحد بعد فوز منتخبه الوطني لكرة القدم على استراليا وبصورة غير مسبوقة من مظاهر الفرح الشعبي والرسمي ضمن تصفيات بطولة اسيا لكرة القدم التي تقام في ابو ظبي .
واسقطت المنصات الالكترونية ومواقع التواصل كل القضايا التي تهتم بها في طابع سياسي واحتفلت بفوز منتخب النشامى على الفريق الاسترالي حامل لقب البطولة وبهدف يتيم برأسية من المهاجم انس بني ياسين .
انطلقت مواكب في شوارع العاصمة عمان ترحب بهذا الفوز الكبير والذي يعتقد بانه قد يحمل بطاقة تأهل الاردن الى الدور الثاني في البطولة القارية .
لافت جدا ان نخبة عريضة من كبار الحراكيين والمعارضين والمناكفين احتفلت كما لم يحصل من قبل بالفوز الثمين والذي نتج عنه مظاهر فرح عبر عنها الالاف الاردنيين على مواقع التواصل وبصورة تظهر تعطش الناس لأي فوز من اي نوع في ظل الاحباط الاقتصادي والاجتماعي الذي يجتاح البلاد .
وحرص الملك عبد الله الثاني وولي عهده الامير حسين على حضور المباراة بصفة شخصية ونشرت لهما صورة كبيرة وهما يتابعان هذه المباراة التي افرحت الشارع الاردني .
وعبر عاصفة الفرح التي انتشرت في منصات التواصل كان التعليق الاكثر تداولا هو ذلك الذي يتحدث عن “منسف اردني بلحم الكنغر الاسترالي وهو العنوان العريض لغالبية المواقع الصحفية ولغالبية ساحقة من المواطنين بعد صافرة نهاية المباراة المثيرة خصوصا وان منتخب النشامى قد تقلص حضوره في المستوى القاري والدولي مؤخرا .

وصور بعض ابرز دعاة التغيير والاصلاح مثل النائب السابق والداعم للحراك احمد الشقران وغيره ظهرت الى جانب اللاعبين والجمهور المشجع في ملاعب ابو ظبي وانتشرت كذلك التمنيات بفوز شقيق الروح المنتخب الفلسطيني على المنتخب السوري حيث عبر غالبية ساحقة من الاردنيين عن تمنياتهم خلال البطولة بالتوفيق لمنتخب “الفدائي” الفلسطيني.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :