-

صورة وخبر

تاريخ النشر - 12-09-2018 04:32 PM     عدد المشاهدات 158    | عدد التعليقات 0

السمّان: الدور القياديّ للمرأة يتطلّب منها أولاً الإيمان بقدراتها

الهاشمية - قال الخبير الاقتصادي والرئيس السابق لمجلس إدارة مجمع الملك حسين للأعمال الدكتور مؤيد السمّان، أن الدور القياديّ للمرأة يتطلّب منها أولاً الإيمان بقدراتها واستكشاف ما لديها من نقاط قوة، لتنطلق منها نحو دورٌ فاعل يعزز حضورها داخل المجتمع .
وأضاف خلال الندوة التي نظمتها مدرسة سويمة الثانويّة للبنات وحضرها سيدات يمثلن مؤسسات المنطقة الرسمية والأهلية اليوم الاربعاء، أن المرأة الأردنيّة مرت بظروف وتحديات قاسية، إلا أنها قاومت وصمدت واستطاعت أن تتجاوز معيقات وقفت بالسابق حائلاً أمام دورها القيادي الذي تقدّم به اليوم نموذجاً في القدرة على الإبداع والتطوير وتساهم بقوة بتعزيز التنمية من خلال مواقع متقدّمة سياسياً واقتصادياً واجتماعياً.
وبيّن المحاضر السمّان أن نجاح المرأة الأردنيّة في الوصول إلى أهدافها وتقديم رسالتها إلى المجتمع شأنٌ نلمسه في كافة قطاعات الدولة، الأمر الذي يجب البناء عليه في ظل دعمٍ كبير من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله واهتمامهما الدائم بتعزيز دور المرأة بالمجتمع.
وفي مستهل إجابته على أسئلة الحضور، أوضح أن القيادة تعني الشراكة وليست الاستفراد بالقرار وهي ظرفية وليست دائمة، وهذا ينطوي على دورها سواء في إدارة شؤون بيتها أو عملها وما يمكن ان تحققه من نتائج وإبداعات جديدة بعيداً عن الروتين، أو في علاقتها بمجتمعها او ببحثها عن توفير معيشة أفضل من خلال مشروعات مدروسة بدقة فرديّة كانت أو جماعيّة مستفيدةً من المؤسسات الداعمة .
وأشار إلى مشروعات رياديّة يمكن للمرأة بمنطقة سويمة العمل عليها مستفيدة من طبيعة المنطقة ومواقع التواصل الاجتماعي في الترويج، كتربيّة الطيور بأنواعها والإلتحاق بدورات مؤسسة التدريب المهني واكتساب مهارة خياطة الملابس وحياكة منتوجات سياحية وأيضاً تجفيف وتخليل المنتوجات الزراعية التي تشتهر بها المنطقة، والدخول في مضمار مشاريع تكنولوجيا المعلومات وتطبيقات الهاتف الذكي لانتشاره الواسع في الاردن مستشهداً بالعديد من المبادرات والمشاريع الناجحة لسيدات أردنيات وصلت إلى العالمية.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :