-

كتابنا

تاريخ النشر - 10-08-2018 12:54 PM     عدد المشاهدات 161    | عدد التعليقات 0

غريسا تودع رمزا وطنيا آخر ..

الهاشمية نيوز -

غريسا تودع رمزا وطنيا آخر.

برحيل الشيخ محمد عواد الزيود فجر اليوم تضيف قرية غريسا وعشيرة الزيود بني حسن رمزا من رموز الوطن الممتد إلى قائمة تطول وتطول لرجال كبار نذروا حياتهم للوطن ومقدراته ومكتسباته بعيدا عن التعصب والمزاودة والاستقواء. ابو مجاهد ابن بيادر غريسا، ابن الريف الأردني الذي أنتج القادة والعلماء والمبدعين وقادة الرأي العام في مواجهة الطارئين والمارقين والعابرين واللقطاء. هو ابن هذا التراب المقدس الذي يحكي سيرة الأردنيين عبر خمسة عشر ألف عام وعام من الإنجازات والبناء. هو ابن البيادر التي تفصل القمح من التبن والزوان من القمح لهذا تمكن من ضبط إيقاع الجماعة في أخطر مرحلة مرت بها البلاد عندما أعلن بعض الغلاة أن لا جيش الا جيش القسام ولا دستور الا القرآن...
لك الرحمة والمغفرة أيها الشيخ الحكيم وستبقى غريسا ورجالها يطحنون الملح ويأكلون خبز الشعير وان شحت المواسم سنشد على البطون وطنا ونحميه بين الضلوع واهداب العيون....

أ. د. مخلد الزيود / جامعة اليرموك






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الهاشمية نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الهاشمية نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :