-

اخبار محلية

تاريخ النشر - 11-07-2018 04:11 PM     عدد المشاهدات 45    | عدد التعليقات 0

الرزاز: أتحدى أن يثبت أحد أنني قلت لن نستطيع الكشف عن اسماء الفاسدين

الهاشمية - قال رئيس الوزراء عمر الرزاز إن هناك إجماع على وجود مشكلة في التشكيل الوزراي من دون الإجماع على طبيعة المشكلة.

وأضاف الرزاز في لقاء مع كتلة المبادرة النيابية، الأربعاء: " ان هناك من لديه مشكلة مع الوزراء المنتقلين من الحكومة السابقة، وهناك من يرى مشكلة في الوزراء الجدد، وأيضا البعض لديه مشكلة مع وزير واحد".

وأكد الرزاز أن معيار قياس قدرة الوزير هو أداء المهام والواجبات الموكولة له.

وتطرق الرزاز الى الحديث عن الفساد بمختلف أنواعه، مؤكدا أن حكومته تعطي اولوية لهذا الملف ولا حصانة لفاسد.

وتحدّى رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أي شخص باثبات ما نُسب إليه من قول "أننا لن نتمكن من كشف اسماء الفاسدين حرصا على أمننا الوطني".
ونفى الرزاز ما نسبته اليه وسائل إعلام بأن الحكومة لن تستطيع نشر أسماء الفاسدين.

وفيما يتعلق بمشروع قانون الجرائم الالكترونية، قال رئيس الوزراء إنه بحاجة لإعادة النظر ببعض المواد وخصوصا تعريف جرائم الكراهية.

وشدد على أن الحكومة تقف على مسافة واحدة من جميع النواب وكتلهم.

وأشار الى ان العبء الضريبي بحاجة لعمليات جراحية لاجراءات اتخذت في الاوقات السابقة باللجوء لفرض ضرائب غير مباشرة لحل المشاكل المالية، مشيرا الى ضرورة النظر الى نفقات الموازنة من البداية في كل وزارة وربط ذلك بالاهداف الاستراتيجية.

وأكد الرزاز أن الحكومة تضع مهمه تخفيض نفقات التعليم والصحة على المواطنين على سلم أولوياتها.

وبخصوص قضية ابناء الأردنيات، لفت إلى وجود مشاكل بالتنفيذ ووعد بمتابعة تنفيذها ومراقبتها.

وكانت مطالب نواب الكتلة وهو الأول الذي يسمح للصحافة بتغطيته بعد إغلاق الأبواب في اربع اجتماعات سابقة، طالبت باصلاح ملف مجالس المحافظات وتولية قطاعات التعليم والصحة والنقل الاتهام الكافي، وعدم المساس بالشرائح المعفاة من الضريبة للفرد 12 الف دينار و24 الفا للأسرة، ودعم المشاريع التنموية في المحافظات.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :