-

اخبار محلية

تاريخ النشر - 13-06-2018 09:06 PM     عدد المشاهدات 24    | عدد التعليقات 0

حشود المتسولين تهدد شوارع الزرقاء الجديدة

الهاشمية نيوز - مشهد متكرر اعتاده "الزرقاويون" في شوارع محافظتهم المليونية، والتي يعبرها مئات الالاف يوميا في حلهم وترحالهم داخل وخارج المدينة, حيث تنتشر عشرات النساء والاطفال من قاطني الخيم على مشارف منطقة الزرقاء الجديدة.
المتسولات المشار اليهن يقمن برمي انفسهن على المركبات عند توقفها على الاشارات الضوئية كوسيلة ضغط واجبار على سائقي تلك المركبات بدفع النقود لهن، في حين ينتشر الاطفال منهم بين السيارات مع ما يشكله انتشارهم من خطر حوادث الاصطدام بين المركبات، وهو الامر الذي شهدته منطقة الزرقاء الجديدة مساء امس، حيث حالت العناية الالهية من حادث اصطدام جماعي بالقرب من اشارات تقاطع شارع المصفاة مع شارع 36 ، عندما قامت احداهن بمحاصرة مركبة حاول السائق الفرار منها.
ارتال المتسولات واللاتي يزيد عددهن عن الثلاثين متسولة وباعمار متنوعة يكتسحن الشوارع باكثر من مكان، فالى جانب اشارات الزرقاء الجديدة، هناك تواجد كثيف لهن على اوتستراد الزرقاء، وتحديدا بالقرب من اشارات مستشفى الزيتون حيث يتكرر ذات المشهد باقتحامهن لمركبات المواطنين الذين يضطرون لاغلاق زجاج نوافذهم، لتقوم المتسولة بطرقه بعملة معدنية وبشدة وبطريقة استفزازية.
اعاقة حركة السير، والتسبب بحوادث الاصطدم، وافتعال مشاجرات بين المتسولات والمواطنين قد لا يُحمد عقباها، هو نتاج للتواجد المكثف للمتسولات المشار اليهن، وهو ما نضعه بين يدي تنمية الزرقاء التي لا وجود يذكر لفرق مكافحة التسول في جميع انحاء المحافظة، وليس ادق على ذلك من انتشار المتسولين الاطفال والذين تتراوح اعمارهم بين 3-6 سنوات بين عجلات حافلات النقل العام بمجمع الامير راشد الجديد، والذين تتم محاصرتهم فقط خلال شهر رمضان، ليعاود انتشارهم بعد الشهر الفضيل الى اضعاف مضاعفة وفق عمل تسول منظم يقف وراءه جماعات واشخاص منظمة ، ودون اي مجابهة او متابعة من مكافحة التسول.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الهاشمية نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الهاشمية نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :