-

صورة وخبر

تاريخ النشر - 06-09-2017 04:52 PM     عدد المشاهدات 41    | عدد التعليقات 0

الاردنيون يتضامنون مع مسلمي بورما

الهاشمية نيوز - تضامن الاردنيون مع المسلمين في بورما ، الذين يتعرضون لهجمة شرسة من قبل حكومتهم ويتعرضون للذبح والحرق وسط صمت عالمي .
وتفاعل الناشطون عبر مواقع الواصل الاجتماعي في ادانة المجازر التي ترتكب ضد أقلية الروهينجا المسلمة في إقليم راخين في ميانمار، والتي أسفرت عن مقتل وتشريد عشرات الالاف من الأبرياء المسلمين في الاقليم .
ونشر الناشطون الاردنيون الاف المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي تدين الجرائم التي ترتكب هناك ، وارفق اخرون شعارات التضامن مع ملسمين بورما مع صور صفحتهم الشخصية .
وطالب الاردنيون خطباء المساجد ووزارة الاوقاف بتسليط الضوء على هذه المجازر البشعة ، والضغط على المجتمع الدولي بالدفاع عن الابرياء في هذا الاقليم في سياسة العنف والتطهير العرقي بحقهم .
وعلى المستوى الرسمي دان الاردن الجرائم والاعتداءات والمجازر الوحشية التي ترتكب ضد أقلية الروهينجا المسلمة في إقليم راخين في ميانمار، والتي أسفرت عن مقتل وتشريد عشرات الالاف من الأبرياء المسلمين في الاقليم .
وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ء، ان هذه الجرائم التي ترتكب بحق مسلمي الروهينجا تنم عن وحشية وإرهاب يستهدف قتل النفس البشرية دونما سبب .
واضاف ان على حكومة ميانمار تحمل كامل المسؤولية عن هذه الجرائم البشعة، كما ان على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته الانسانية والاخلاقية في حفظ حقوق الاقليات وحرية الاديان والمعتقدات.
ودعا الى تضافر الجهود الدولية لوضع حد لما تعانيه هذه الأقلية المسلمة والعمل على إشاعة الأمن والسلام في هذا الإقليم من خلال الوقف العاجل لكل مظاهر العنف واراقة الدماء في الاقليم بغية تحقيق السلام .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الهاشمية نيوز بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الهاشمية نيوز علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :