-

اخبار محلية

تاريخ النشر - 25-11-2021 09:09 AM     عدد المشاهدات 28    | عدد التعليقات 0

انطلاق فعاليات مؤتمر الطبيبة الأردنية الأول

الهاشمية - تحت رعاية سمو الأمير الحسن بن طلال، انطلقت مساء اليوم الأربعاء، فعاليات مؤتمر الطبيبة الأردنية الأول بعنوان "الطبيبة الأردنية: تميز، ابداع، قيادة"، بحضور سمو الأميرة دينا مرعد.

وقال سموه في كلمة مسجلة له، إن القطاع الصحي الأردني قدم جهوداً كبيرة من العطاء والعناية وحموا النفوس وصانوا حياة الناس أثناء جائحة كورونا، لا سيما الطبيبة الأردنية التي كانت شريكة في هذا الإنجاز، داعياً إلى مواجهة التحديات التي تواجه القطاع الصحي والذي يحتاج إلى وقفة تأمل للنظام الطبي العالمي ككل.

بدورها، قالت أمين عام وزارة الصحة للشؤون الإدارية والفنية الدكتورة الهام خريسات، مندوبة وزير الصحة، إن دور المرأة الأردنية في القطاع الصحي مميز وكبير، إذ برز من خلال عملها في العديد من التخصصات، والتي منْ أبرزها تخصص الطب، وتميز هذا الدور على مختلف الأصعدة وفي جميعِ المناسبات والظروف، مبينة أن الطبيبة الأردنية كانت في القطاعينِ العامِ والخاص المتميزةُ والمخلصةُ لعملِها ولرسالتها الإنسانية، حالها في ذلكَ حال زميلِها الطبيب.

وأضافت، أن المرأةُ الأردنيةُ أثبتت قدرتها في مختلف ميادين الحياة وساهمت باستمرار في تقديم خدمات نوعية لمجتمعِنا باختلافِ مواقعِ عملِها، من خلالِ إشراكِها في الإدارة لتعزيز دورِها القيادي، الذي أثبتت عبر توليها للعديد مِن المناصب والمواقعِ القياديةِ والاشرافية، وإمتلاكَها للكفاءة والمهنية وحسن الإدارة.

من جهتها، قالت رئيسة المؤتمر الدكتورة ميسم عكروش، إن المؤتمر الأول للطبيبة الأردنية يأتي بتنظيم من اللجنة العلمية في نقابة الأطباء الأردنيين، ويهدف الى تسليط الضوء على انجازات التي حققتها الأردنية الطبيبة، على الصعيدين المحلي والدولي، وتسليم شعلة النجاح لطبيبات المستقبل لتمكينهن من السير قدما نحو الانجاز، مبينة أن الطبيبات الاردنيات يشغلن مواقع مهمة في المؤسسات الطبية وفي التخصصات من جراحة وباطني وعلم النسائية والأطفال وطب الاسرة، والجلدية والتجميل، والطب النفسي.

وبينت أن المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام يشمل العديد من المحاضرات والأوراق العلمية، ويتخلل المؤتمر جلسات تدريبية للطبيبات حول القيادة والحوار التفاعلي، والواقع الطبي العالمي في ظل جائحة كورونا، ودور الإعلام في رفع القطاع الصحي.

وأشارت في كلمتها إلى دور الإعلام الطبي الشفاف، ودوره في استثماره في مواجهة رفع مستوى الخدمة الطبية، وابرازه في الحفاظ على الأمن الصحي والاجتماعي، والترويج للإنجازات الطبية مما له أثار في الترويج للسياحة العلاجية الذي تميز به الأردن. وتحدث في المؤتمر بيومه الأول، نقيب الأطباء الأردنيين المكلف الدكتور محمد رسول الطراونة، والرئيسة السابقة لجمعية حوض البحر الأبيض المتوسط للوقاية والكشف المبكر عن السرطان الدكتورة نوردان توزان، والممثل العالمي للكلية الملكية البريطانية للأطباء الدكتورة باتيل ممتاز، واللواء المتقاعد الدكتورة نوار فريز والتي تحدث بمحور "حكايتي مع الطب والعسكرية".

--(بترا)






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :