-

مقالات مختارة

تاريخ النشر - 23-02-2021 10:13 AM     عدد المشاهدات 46    | عدد التعليقات 0

في ظلال آية .. اجتنبوا رفع الصوت

الهاشمية -
الداعية نائلة هاشم صبري

قال تعالى: « يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ» سورة الحجرات –الآيات2.

يأمر الله سبحانه وتعالى المؤمنين بعدم رفع الصوت إذا تكلموا مع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وتحدثوا اليه.

فرفع الصوت يدل على عدم الاحترام والتقدير وأن خفض الصوت يدل على الأدب الجمّ والخلق الرفيع.

وإذا أرادوا مناداة رسول الله أن لا ينادوه باسمه محمد ولكن ينادوه بألفاظ متزنة وتعظيماً لقدره وعلوّ شأنه بلفظ رسول الله فهذا النداء اللين يعبّر ويدلّ على مدى الحب الصادق لرسول الله...

(قال عطاء الخرساني حدثتني ابنته ثابت بن قيس قالت: «لما نزلت الآية: «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ»، دخل أبوها بيته وأغلق عليه بابه. ففقده النبي -صلى الله عليه وسلم- فأرسل اليه يسأله فقال -عليه الصلاة والسلام- «لست منهم بل تعيش بخير وتموت بخير») القرطبي -صفحة3- جزء16.

وفي رواية عن أنس بن مالك أن النبي -صلى الله عليه وسلم- بشره ببشارة عظيمة فقال للرجل الذي أخبره عن ثابت بن قيس: «اذهب اليه فقل له إنك لست من أهل النار ولكنك من أهل الجنة». أخرجه البخاري في التفسير وفي المناقب، وأخرجه مسلم بالإيمان رقم 188.

وبعد: فلنتخذ من هذه الآية الكريمة أسوة وقدوة برسولنا الكريم -صلى الله عليه وسلم- وأن لا تعلو أصواتنا حين التحدث الى كل من: آبائنا وأُمهاتنا الأبرار، ومعلمينا الصادقين. وأن نبجلهم بخفض صوتنا حين التكلم معهم، وهو عنوان برّنا واحترامنا. فرفع الصوت لا يتصف به الا الجهلة الجفاة الغلظاء غير العقلاء الذين لا يتصرفون بعقل ولا أدب.

وعليه لا نرفع أصواتنا الّا في حالة ظلمنا ضد الظلمة وفي حالة استرداد حقوقنا المسلوبة وأمام الباطل. وأن صوت الحق يعلو ولا يعلا عليه.

اللهم قد بلغت.. اللهم فاشهد






تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :