-

مانشيت

تاريخ النشر - 13-01-2021 06:52 PM     عدد المشاهدات 109    | عدد التعليقات 0

هام لمستخدمي واتساب في الأردن

الهاشمية - قال رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور غازي الجبور، إن قانون الهيئة أناط بها مهمة حماية مصالح المستفيدين من خدمات الاتصالات المتنوعة، وتقوم بتنبيه المستفيدين بالمخاطر التي قد تنجم عن أية خدمة أو التطبيقات المختلفة التي قد تنتهك الخصوصية أو تعرض بيانات المستفيدين للاختراق أو التلاعب.
وبين في رد على سؤال لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) حول تعرض الكثير من المواطنين أخيراً لاختراق حساباتهم على "واتساب"، وتخوفهم من اختراق حساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي، أن أي تطبيق من تطبيقات الهاتف الخلوي يحتاج لأذونات للبدء بالعمل، وهذه الاذونات تمكن التطبيق من الدخول إلى ملفات وبيانات المستخدم مثل الصور وجهات الاتصال والموقع الجغرافي وغيرها. وأكد الدكتور الجبور أنه يمكن للمستخدم ايقاف هذه الاذونات واستخدامها عندما تقتضي الحاجة فقط، مبينا أن أي تطبيق يحتاج إلى اسم مستخدم وكلمة سر تحتوي على رموز واحرف كبيرة وصغيرة، وألا تقل عن 8 حروف بشكل عام، كما أن بعض التطبيقات تستخدم خاصية "المصادقة الثنائية"، بحيث تتيح هذه الخاصية حماية التطبيق من الاختراق وتقليل فرص تعرض التطبيق والبيانات للخطر. وأشار إلى أن المصادقة الثنائية تكمن باستخدام اسم المستخدم وكلمة السر ثم ارسال رمز تحقق إلى المستخدم عبر إرسال رسالة صوتية أو نصية بخطوتين للتأكد من هويته.
وعن النصائح التي تقدمها الهيئة فيما يتعلق بتطبيق "الواتساب"، قال إن تطبيق واتساب يقدم خيار المصادقة الثنائية، ومن الممكن لأي مستخدم لهذا التطبيق تفعيل هذه الخاصية للتأكد من عدم اتاحة الوصول إلى التطبيق من مستخدم آخر، كما أن حظر المستخدمين غير المعرفين الذين يرسلون رسائل تحتوي على روابط غير معروفة أو مجهولة المصدر من شأنه تقليل احتمال التعرض لبعض أنواع الخروقات على هذا التطبيق، كما يقدم التطبيق خيارات لضبط الخصوصية من خلال عدم إتاحة الصور والحالات وغيرها للعامة وتحديدها ببعض جهات الاتصال المعروفة فقط. --(بترا)



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

عـاجـل :