-

اسرار وخفايا

تاريخ النشر - 11-09-2019 04:29 PM     عدد المشاهدات 123    | عدد التعليقات 0

ما حقيقة رفع رواتب الدبلوماسيين الاردنيين

الهاشمية - كتبت سوسن المبيضين - في الوقت الذي تتطلع فيه قلوبنا وعقولنا الى انتهاء الازمة بين الحكومة والمعلمين , وفي الوقت الذي يشهد فيه الوطن , مرحلة صعبة في ظل الظروف الإقتصادية العصيبة , والتحديات العميقة , نتيجة عجز الميزانية ، وارتفاع مستويات الدين العام، والحكومة لغاية هذه اللحظة لا تملك الأدوات للخروج منها , وفي الوقت الذي يجلد فيه المواطن , ويجبر على تحمل حالة الفقر والقحط , وازدياد اتساع الفجوة بين المواطن المعدم دون رحمة من حكومات تعودت ترحيل ألأزمات, في ظل كل ذلك وغيره , نكتشف بأن وزارة الخارجية الأردنية , تسعى لتوسيع الفجوة بين ابناء الشعب الواحد , وتطالب بمكاسب , وحوافز اضافية مرتفعة للدبلوماسيين , قد تستهلك أكثر مما يطالب به المعلمين , حيث وصلت وثائق ومعلومات مؤكدة, بأن وزارة الخارجية الاردنية , قد رفعت الى رئاسة الوزراء , قائمة طويلة وعريضة, تطالب من خلالها بمزايا ومكتسبات للدبلوماسيين العاملين , تتمحور في :
- تعديل نظام السلك الدبلوماسي الأردني
- صرف حوافز وتعديل العلاوات لموظفي النظام بشكل كبير ومجزي دون النظر إلى الوضع المالي الصعب للدولة الاردنية . وعلى النحو الاتي:
اولا.. رفع النقاط للبعثات الدبلوماسية الاردنية بحيث لا تقل نقاط اقل دولة عن ٥٢ نقطه علما بأن النقطة تعادل مبلغ ٧٥ دينارا
. ثانيا ..رفع بدل السكن لموظفي السلك
. ثالثا... رفع بدل الدراسة لاولاد الموظفين لتصبح ٨٥٠ دينارا شهريا لكل ولد او بنت
رابعا.... تعديل ورفع بدل التنقلات لموظفي السلك
خامسا ...رفع بدل التمثيل لموظفي السلك شهريا
سادسا ...رفع بدل مقطوعية النقل لموظفي السلك, وغيرها من العلاوات الإضافية المجزية
علما بأن راتب اقل موظف رتبة في نظام السلك يتجاوز ٦٠٠٠ دينار شهريا قبل تعديل العلاوات والنقاط.
وقد جاءت هذه المطالبات في وقت يشعر به بقية موظفين الدولة , بالظلم , والغبن , نتيجة ضعف, وتأكل رواتبهم , في ظل تكاليف المعيشة المرتفعة , نتيجة الضرائب الباهظة , والارتفاع المستمر في الأسعار
إن هذه المطالبات غير العادلة , والتي أصبحت ألأن تنتظر الإرادة الملكية السامية , ستؤدي إن توشحت بالإرادة الملكية, إلى ارهاق الموازنة , وإلى احتجاجات كبيرة تعم البلاد , تفوق احتجاجات المعلمين بأضعاف مضاعفة .
اليوم ,امام سيد البلاد , صاحب الحكمة , وربان السفينة , الذي تعودنا أن نسمع منه كلمة الحق , تعديلا لنظام السلك الدبلوماسي , غير منطقي , ويثبت ان الحكومة ’ تمتهن وتصنع ألأزمات , في هذا المنعطف الحاسم الذي يمر به الوطن.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أضـف تعلـيق

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة الهاشمية الإخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة الهاشمية الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :